عندما تصل المرأة لأقصى القذف درجات الإثارة والمتعة الجنسية اثناء ممارسة العلاقة الحميمة، يحصل لها قذف أو تدفق نتيجة استثارة منطقة الجي سبوت لديها. وتوجد هذه المنطقة في المهبل بمحاذاة إحليل المرأة، ونتيجة لذلك يكون للمرأة رغبة قوية للغاية بالتبول. إلا أنه ولحد الآن لا يعرف مدى انتشار ظاهرة القذف عند النساء، حيث يوجد بعض النساء اللاتي يقذفن مني مرة واحدة فقط بالحياة، وهناك من لا يقذفن بالمرة، كما أن البعض منهن لديهن قذف بنسبة معينة.

زوجان في السرير من موقع footage.framepool.

وقد توصلت العديد من الدراسات العلمية الحديثة إلى أن النساء اللواتي يختبر القذف عندهن يتم خروج المني من فتحة البول، والتي تقع في منطقة أعلى المهبل. حيث أنه يتم خروج سائل المني عندما تستثار المرأة ويشبه البول في شكله جراء فقدان المثانة القدرة على التحكم بخروج البول. وتصف بعض النساء هذا الشعور وكأنه تحرر شيء من جسمهن، وأنه مجرد حالة شعورية لا تكاد تخلو من البهجة والمتعة والإثارة.

زوجان على السرير من موقع freepik

هذا ويتم خروج سائل المني من المرأة عند وصولها لأقصى مستويات الإثارة والنشوة الجنسية، وتقذف بعض النساء كمية بسيطة من المني التي تختلط مع السوائل الأخرى التي يتم إفرازها خلال العملية الجنسية. وتوجد لعديد من الطرق التي يلزم الزوج  اتباعها  أثناء ممارسة العلاقة الحميمة، لكي يتمكن من أن يصل بالمرأة لأعلى مستويات الإثارة والرعشة الجنسية ومن ثم يحدث القذف لديها.

زوجان في وضع حميمي من موقع newsweek.

ولكي يتحقق ذلك يجب على الزوج مداعبة بعض المناطق الحساسة بجسد زوجته كالثدي والحلمات لأنها تحتوي على كمية كبيرة من النهايات العصبية التي تزيد من شعور المرأة بالإثارة. فضلا عن البظر لما يحتويهل من الألياف العصبية وما يجعله المكان الأكثر حساسية دون نسيان الإيلاج طيعا.